اريد حقي -مواطنة مظلومة    »    اولاد الطاغية صدام يعملون في الشركه العامة للاسمدة الجنوبيه    »    هروب مدير مكتب وزير الصناعه اثر صدور مذكرة قبض بحقه على خلفية رشوة شركة الاسمدة الجنوبيه    »    مناشدة الى السيد رئيس الوزراء المحترم السيد الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية المحترم    »    الشركةالعامة للاسمدة الجنوبيه تتعاقد مع شركه وهميه بعشرة مليون دولار والوزارة ساكته    »    مناشدة الى السيد الوكيل الاقدم المحترم    »    الشركة العامة للاسمدة الجنوبيه تتعاقد مع شركة تملكها رغد صدام حسين في الاردن    »    "‏اللاعب كاظم ديوان..مناشده لاصحاب القرار*******    »    نداء استغاثة!!!!!!!!!!!!الى السيد مدير إدارة البعثات و الزمالات الدراسية    »    فساد اداري ومالي في سجن الاحداث الفتيان    »   



موقع الحقائق » » مقالات وآراء


دراميّات مع أحمد ألجلبي حول الفساد في العراق

موسى فرج
هل أنهم يحاربون الفساد في العراق حقاُ...؟.. . ح :7 . تنويه : ألبارحه وصلتني رسالة من عراقي أعزه واحترمه واجله جدا لمكانته المرموقة .. رغم أني لم ألتق به عيانيا , لكني أعرفه.. فمن مثلي يجب أن يعرف من مثله من العراقيين .. وإلا بات الأمر ( تمر عماره ..).. أنه محمد سعيد الصكار المثقف والأديب والفنان والخطاط العراقي المعروف .. وقد أراد لرسالته أن تكون همسا , لكني شفاف والمكان الوحيد الذي أمارس فيه الهمس والوشوشة هو المخدع أما فيما عدا ذلك فيتنافى مع الشفافية ..
محمد سعيد الصكار : .
>>>>
نعم والله ..أليس من حق الشعب قاده شفافون خاضعون للمسائلة ..؟ أليست هذه هي ألديمقراطيه ..؟ فكيف وأنا لست من القادة ولا أخضع للمسائله..؟ أخضع وأنا الممنون .. لكني كتبت لأستاذي وصديقي الصكار الآتي : . أولا : أنا ممنون وراح اختصر ولم العجلة ما دمت قد نويت أن ألعب دور شهرزاد مع أستاذي وصديقي احمد ألجلبي ولم تمضي غير ثلاثا من الألف ليلة وليله .. . ثانيا : في نيتي جمع أطراف تجربتي الميدانية في مواجهة الفساد في أرض السواد في كتاب عله ينفع .. خصوصا وأن مكافحة الفساد باتت مادة تدرس في الجامعات إلى جانب ذلك فان منظمات المجتمع المدني يشكل موضوع مكافحة الفساد محور عملها .. والمشكلة التي تواجهني في هذا المسعى ليس ما أجنيه من منافع مادية من ذلك فهذه ليست مشكلتي ويجوز (أوزعه أبلاش) .. لكن ألمشكله أني لا أكتب فقط بالفصحى .. وإنما أخبطها : لهجة بني حجيم ولهجة البو محمد ولهجة البو علوان ولهجة الدهلكيه .. وهنا تسكب العبرات .. أخشى أنهم لن يجيزوه .. دار الكتب ..؟.. وجماعة الحفاظ على سلامة اللغة العربية احتمال يعارضون .. بس أكو أمل .. لأني سمعت أن مجلس النواب بصدد تشريع قانون النشيد الوطني العراقي مشترطا أن يكون المقطع الأول منه بالعربي والمقطع الثاني منه بالكوردي والمقطع الثالث بالتركماني والمقطع الرابع بالكلدو آشوري والمقطع الخامس بالمندائي والمقطع السادس بالآيزيدي .. ويرجعون مره ثانيه على المقاطع .. المقطع الأول : الجملة الأولى منه بالشيعي والجملة الثانية منه بالسني والجملة الثالثة بالكستزاني .. ومثل ذلك يعتمدونه بالنسبة للمقطع الخاص بالكورد فالجملة الأولى بلغة أهل هه ولير والجملة الثانية بلغة مسقط رأس فخامة الرئيس والجملة الثالثة بلغة كتلة كوران .. والأمر نفسه يعتمد بالنسبة لتركيب جمل بقية مقاطع مكونات العراق الاتحادي الفيدرالي الديمقراطي ..والنوب نرجع على الجمل نوزعها سمفونيا .. فتكون الجملة الأولى من المقطع ألأول موزعه كما يلي : الكلمة الأولى من الجملة الأولى من المقطع الأول بلغة مقلدي السيد السيستاني والكلمة الثانية من الجملة الأولى من المقطع الأول بلغة مقلدي السيد مقتدى .. والكلمة الثالثة من الجملة الأولى من المقطع الأول بلغة مقلدي السيد الصرخي والكلمة الرابعة من الجملة الأولى من المقطع الأول بلغة جماعة سيد كاظم العوادي من السماوه ( همين حاجي بيها الرجل وعنده طموح ).. وهكذا دواليك بالنسبة للجمل الأخرى في المقاطع الأخرى المؤتلفة ضمن حكومة الشراكة الوطنية المكونة للنشيد الوطني العراقي .. والنوب نرجع إلى الكلمة الأولى من الجملة الأولى من المقطع الأول فيكون تقسيم الحروف وفقا للعشائر وعندها تنحل مشكلتي ..وأطبع كتابي ...ولكن عندي ملاحظه واحدة فقط .. وهي أن النشيد الوطني العراقي إن تم إعداده على أساس المكونات فان الزوار الرسميين للعراق الاتحادي الفيدرالي من يلزمهم ( قريولات ) يتم نصبها في منصة الشرف ويحسبون حسابهم أول يوم وآخر يوم من الزيارة لن يتخللهما لا مباحثات ولا زيارة لضريح الجندي المجهول.. وليس هذا فقط بل أن الساسة في العراق يوميه ..هذا جايب مطبك وضيفوا لي نوته وذاك تحت أبطه بزق وجملوه بزقه غير حتى يمثل كل المكونات ..أشلون تنحل هاي ..؟) انتهى التنويه.. أعود إلى صديقي وأستاذي ألجلبي ..ألست قائد قطار تحرير العراق ..؟ لو آنا متوهم ..؟ لقد سعيت إليك مشيا وزرتك في ( بنكلة ) قاعدة الإمام علي في ألناصريه قبل سقوط تمثال صدام في ساحة الفردوس ..والعلامة ..كان مساعدك الأيمن مضر شوكت الذي نزل من القطار وصار تاجر ..ومساعدك الأيسر قيصر وتوت ..ولا أدري هل نزل من القطار واستبدله بقطار الشرق السريع مع أخوه اسكندر وتوت ..أم لا ..؟..بالمناسبه : هذولا آلـ وتوت ..مو ساده ويرجع نسبهم إلى الإمام الكاظم (ع) لو آنا متوهم ..؟ ..لعد شنو أشو قيصر واسكندر .. هذولا أغلب الظن : لو ملجومين لجمه قويه من الشيوعيين وهذه مسؤولية السيد حميد مجيد موسى وعليه أن يطبع الأوضاع معهم وإذا أراضي متنازع عليها بينه وبينهم يعيدها لهم .. أو أنهم مكارثيه للكشر وهذا خلاف أيدلوجي يتطلب من الطرفين اعني آلـ وتوت وآلـ حميد مجيد موسى أن يلتقيا حوله في منتصف الطريق ..أيدلوجيا ً.. هذا حتى ويا الدستور يتعارض ..الدستور يقول الأسماء ما حمّد وعبّد مو اسكندر وقيصر وكونت..! الم يسمعوا الشيخ خالد العطية وهو يهدر : هذا دستور ..مو لعبه ..! وبعدين هم نواب بالعملية السياسية وميعترفون بالدستور .. وجماله ..ساده وفي موسم الانتخابات يضعون الكوفيه الخضراء على أكتافهم ..!. والله حيره ..!. . طيب أستاذي العزيز ألجلبي .. أنت يوم قدت قطار تحرير العراق ..هل خطر في بالك أنه يأتي يوم يكلف فيه دانتي لكتابة النشيد الوطني العراقي بالاستناد إلى خبرته في الكوميديا الالهيه ..؟..وهل خطر في بالك أن الألف حزب وحزب القديمة والمستحدثة في العراق كل واحد منهم يصمم له علما خاصا بحزبه ويرفعه بجانب العلم العراقي وبالنتيجة يكون الولاء لعلم الحزب متجذرا في صدور وأذهان أتباع كل حزب ولا قيمة ولا إجلال للعلم العراقي .. أسألكم بالله وانتم مثل حالي .. هذا مؤكد ..عندما يرفع العلم العراقي في الماضي فان المشاعر الجياشة تختلج في صدوركم ..الآن ..أية جياشه وأية مشاعر وأنتم ترون لكل حزب علم خاص به ولكل عشيرة علم خاص بها( وجماله العشائر أعلامها كلها تركيه حمرا وبيها هلال ونجمه ودولة رئيس الوزراء زعلان ويا أردوغان..وياريت بس هاي.. هم الشيوخ كلهم يقبضون رواتب الإسناد .. يعني قلوبهم مع دولته وأعلامهم مع خصمه ..والله حيره ..!.. والعلم قد جرى تغييره 17 مره .. بدلا من تلك المشاعر الجياشة ألا تخشون من أن ينتابكم الضحك أثناء رفع العلم العراقي ..؟ .. أستاذي وصديقي العزيز ألجلبي : أنا شاهدت ولعدة مرات أن فخامة رئيسنا المفدى يضع يده على خافقه أثناء تلاوة النشيد الوطني والسلام الجمهوري الأمريكي كيف يكون الوضع بالنسبة للنشيد الوطني العراقي ..؟ ألا يمكن إعداده بلغة عراقية موحدة ولا نمانع أن تكون المسمارية وهي لغة عراقية معروفة في العالم ..؟ ألا يمكن كتابته باللغة السريانية وهي لغة العراقيين القدماء ..؟ اختاروا أية لغة من لغات العراقيين ليس شرطا العربيه ( طبعا هذا يصب في مصلحتي فعلى الأقل أخلص من النحو والجار والمجرور ولن تتحكم بي لا إن وأخواتها ولا كان وبنات خالتها ..).. ألا يمكن توجيه قطاركم باتجاه المواطنة العراقية فحسب والوطنية العراقية فحسب ..؟ لو كنا نعلم بما تؤول أليه وجهة قطاركم لفعلنا الذي فعله أهلنا إبان ثورة العشرين فقد كانوا يضعون مجرد كومة من التبن ( القش ) على سكة القطار فترتفع عجلات القطار بضع سنتمترات عن السكة فيجنح القطار وينقلب ..وعندها يحيطون به بأهزوجتهم ألمعروفه : بالطوب أحسن ..لو مكواري ..؟.. أستاذي العزيز احمد ألجلبي ألا تتفق معي بان اكبر وأضخم عملية فساد سياسي ارتكبتها الطبقة السياسية برمتها في العراق هي تشظية وتفليش الوطنية العراقية ..وآثارها التدميرية اكبر من كل الفلوس واكبر من كل البلاوي ..أنظر يا صديقي فالوطن مهدد بالتقسيم والشعب مهدد بالاحتراب والفناء .. ماذا تقول الأجيال القادمة عن هذا الجيل ...؟.. . حسنا ..ستقول لي هذا فساد من وجهة نظرك ومن وجهة نظرنا نحن الساسة لا نعتبره فساد.. عندما تتكلم عن الفلوس فنحن نسمع ... ماشي .. تريدني أتكلم فقط بشأن الفلوس ..؟ أليس كذلك ..؟ طيب : أليك هذا .. بمناسبة إشارتي إلى مساعدك في ذلك اليوم السيد مضر شوكت والذي نزل بعد شهور من القطار ليركب قطار التجارة .. ليلة البارحة وأنا أقلب في المواقع والمواجع العراقية وجدت أحدهم قد نشر صور 20 تاجر عراقي وهم ليسوا عريقين مثل ألجلبي والجقمجي ..لا .. إنما هم حديثو الولادة , من تجار صدام وتجار ارث صدام وتجار عهد الديمقراطية في العراق ..احدهم اسمع بأنه خنجر وهذا الخنجر قد تبنى قائمة علاوي التي اجتاحت أصوات العراقيين .. والله انقهرت يا أستاذي .. قطاركم ..يوكفه ويمشيه ..خنجر ..؟ منو هذا يابه ..؟ شعلان أبو الجون .. اليوكف القطارات ..؟؟ لا ..هذا خنجر ..! ..والله فشله عليكم .. وفشله على هذا الجيل من الشعب العراقي يلعب بيه خنجر وسدنة خنجر ..بس شنسوي ..؟. المهم .. واحد من أصحاب الصور الـ 20 .. لي معه قصه وهذه هي ألقصه وتفضلوا اسمعوها : . في حقبة صدام وأثناء الحصار .. طبعا لا طائره عراقيه تطير في الأجواء ولا باخره عراقيه تمخر عباب البحار فعمد نظام صدام إلى حيله على الحصار وهي أن يتم بيع البواخر العراقية بيعا صوريا إلى تاجر موال لنظامه .. وعندها يقوم التاجر بتسجيل تلك البواخر في احد الموانئ ورفع علم الدولة التي يعود لها الميناء وليس العلم العراقي ..وفي هذه الحالة تعمل البواخر دون أن تطالها أحكام الحصار ..ومن باب الاحتياط قام النظام من خلال طه الجزراوي شخصيا بإبرام عقود سريه مع التاجر تنص على أن البواخر تعود للحكومة العراقية وتبقى كذلك رغم أنها مسجله باسم التاجر العراقي ..لقاء ذلك يحصل التاجر على عمولات تشكل نسبة من إيرادات البواخر ..من بين البواخر 8 بواخر موزعه عائديتها الاصليه بين وزارات النقل والنفط والتجارة العراقيات .. سقط صدام .. التاجر العراقي اعتبر نفسه احد الورثة الواردة أسماءهم في القسام الشرعي .. شرد بالبواخر .. وقع الملف بيدي .. في أواخر عام 2005 أثناء عملي في هيئة النزاهة .. فتحت قضيه بالبواخر ووجهت كتب رسميه إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء ووزارات النقل والنفط والتجارة .. إن قوموا لبواخركم فاسترجعوها .. محد كام ..يمعودين .. ماكو نتيجه ..هيعت بالفضائيات ألجماعه مشغولين من يكون الفخامة ومن يكون ألدوله ومن يكون السعاده ..راح وكت أجا وكت بعد أكثر من سنتين وكنت مقيم في فندق الرشيد فوجئت بالجلبه تملأ الفندق ..شنو الموضوع ..؟ شيوخ عشائر العراق .. ؟ سالت احدهم وكان يتحرك أكثر من الآخرين ..اعرفه ..احد شيوخ عشائر بني حجيم وتاجر مناصب أصلي في عهد ما بعد قطار أستاذنا ألجلبي وجاء قادما في القطار من عاصمة الضباب ..وصار وزيرا وخلصت ولايته وصار عضو في مجلس النواب وخلصت عضويته ..فاكتشف قانون أوم .. فقد وسوس في أذن الحكومة بان من يكسب الشيوخ يضمن المستقبل ..هي نفسها مالت صدام : من يكسب الشباب يضمن المستقبل ..هو شال الشباب وحط أبمكانها الشيوخ .. ! .. قال لي ذلك الشيخ بتباهي ولكن ليس بصيغة الأمر لأنه صحيح من شيوخ بني احجيم المحسوب أنا عليهم لكنه سبق وان جربني وشوفته أنجوم الضحى ..: أقدم نفسي أنا رئيس مجلس شيوخ العراق فنظرت في عينيه بابتسامة استخفاف .. ( لقد كان عمر المجلس يوم واحد وعمر رئاسته لمجلس شيوخ العراق ساعتين فقط ..ولكن ذلك المجلس تمخضت عنه مجالس الإسناد وحصل شيخنا على عمولته منصب وزير لأحد ذويه أو ذواته ..) عندما صادفني ذلك الشيخ قرب الرسبشن ..كان معه شيخ آخر والشيخ الآخر أخو التاجر العراقي المسجلة باسمه ( صوريا ) بواخر العراق أو عدد منها .. وحول التاجر سنويته من الولاء الظاهر والباطن لصدام إلى الولاء الظاهر للجماعه والباطن بقي كما هو .. وبات من الـ 20 الكبار ... بالنسبة لي الكبير هو الله تعالى أما غير ذلك ..؟ فانه إذا كان زمان جماعتنا يقلبون القطار بشكبان تبن فان قطارات اليوم يكفيها صم تبن تضعه في مؤخرة الواحد منهم ليجد له مكانا بالصبخايه .. موضوع البواخر العراقية ليس الوحيد الذي صنع خناجرا وتجار فهناك ما هو أضخم ..هناك الطائرات المدنية العراقية وهناك أرصدة دوائر الحكومة في البنوك العربية والأجنبية والتي جمدت بعد سقوط نظام صدام وهناك الإخطبوط من الشركات الواجهية التي كان النظام البائد يمول عملياته في ملاحقة العراقيين في الخارج ودفع الرشا للحكوميين والساسة والفنانين في الخارج وهنالك وهناك الكثير ..موضوع البواخر العراقية لم يقله السيد ألجلبي في حواراته التلفزيونية في الأيام الأخيرة .. فهل أنها ليست مالا أم أنها خارج اختصاص المختصين في الجانب المالي ..؟ مع ذلك فانا أهتم بالذي جرى للمواطنة والوطنية العراقية أكثر من اهتمامي بالفلوس .. ولو كنت أدري لصعدت بقطار حسن سريع ... مع التحايا ألعراقيه ....



المشاركة السابقة : المشاركة التالية
  
زائر             الكاتب: حيدر البهادلي(زائر)

موسى يا موسى [تاريخ المشاركة : الثلاثاء 28-02-2012 03:01 صباحا ]

والله لم نفهم اي شيْ من شخابيطك وكأنها رسوم رمزيه او سرياليه لانك قمت تخيط تخربط هل انت مع ابو الفساد بالعراق (الجلبي ) اذا المقصود السافل احمد الجلبي. وانت اساسا لو كنت انسانا قويما وصالحا لما اقصوك من منصبك .والان تكيل التهم لزيد وعمر دون سند قانوني الا لغاية بنفسك .اليس هذا نفاق وتقرب للسلطه رويدا رويدا ولكن من المستحيل فالمالكي اذا غضب لن يرضى
اخونا موسى ولو انا لم اعرفك لكن ارجوك اسلك نهجا لطيفا بالكتابه ورصد المعلومه الصحيحه والواضحه اذا بقيت عندك منها شيْ دون الغاز ولمزات .ولا ندري ماذا تهدف وتريد بالظبط .انظر لقراء كتاباتك لا يتجاوز السته او السبعه بمعنى من يجد اسمك بالموقه لايتصفح كتابتك لان شخصيتك مهزوزه وهزيله والا لوجدت العشرات من يقرأ وهذه نصيحتي كن واضحا والا لاتكتب ان كنت تخاف ولا تتهجم على الكتل السياسيه لان افرادها يمثلون طيفا كبيرا ممن انتخبهم ولا يحق لك المساس بهم وانت صعلوك بعيد عن البلد اخذت كفايتك منه بوقت قليل وما استمتعت بنعمته




<




بحث متقدم

تصويت
الانتخابات القادمة هل ستحدث تغيير في الخارطة السياسية
نعم
لا
لا اهتم

نتائج التصويت
الأرشيف
المتواجدون حالياً
المتواجدون حالياً :109
من الضيوف : 109
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 19994204
عدد الزيارات اليوم : 12119
أكثر عدد زيارات كان : 55982
في تاريخ : 10 /01 /2014

جميع الحقوق محفوظة ::: تطوير وتصميم القمة