وزير الداخلية: اصدرنا اوامرا بحماية المواطنين ومقار الاحزاب الكردية

وزير الداخلية: اصدرنا اوامرا بحماية المواطنين ومقار الاحزاب الكردية

اكد وزير الداخلية قاسم الاعرجي، اليوم الاثنين، عن صدور اوامر للشرطة الاتحادية بتوفير الحماية للمواطنين من أي اعتداء وكذلك مقار الاحزاب الكردية.
وذكر الاعرجي في بيان له ان “الاوامر التي صدرت الى الشرطة الاتحادية في كركوك بحماية المواطنين و مقار الاحزاب الكردية من أي محاولة اعتداء او انتقام من أي جهة كانت”.

واضاف ان “الاوامر شملت حماية الشخصيات الكردية السياسية والحفاظ على حياتهم وعدم المساس بهم لاننا جئنا من اجل تطبيق القانون واحترام حقوق الانسان وحفظ كرامة المواطنين، موكدا على ان القوات الاتحادية جاءت لحمايتكم ولن نحاسب احد على على توجهه السياسي”.
وتابع البيان ان “اخوانكم في القوات الامنية جاءوا من اجلكم ، منفذين للقانون وليسوا منتقمين، موكدا اننا لن نحاسب من يختلف معنا في التوجه والافكار والمعتقد فكلنا ابناء البلد الكبير العراق العظيم” .
واوضح الاعرجي ان “القوات الاتحادية ستحاسب من يعتدي على الحريات وينتهك الحرمات ويتجاوز على الاموال الخاصة والعامة”.
وختم الاعرجي البيان يا “ابناء الداخلية الابطال اوصيكم بأهالي كركوك خيراً فانهم اخوانكم وابناءكم ونسائهم امهاتكم واخواتكم فلا تظلموا احداً”.
يشار إلى أن القوات الاتحادية المشتركة، بدأت منذ ليلة أمس، بعملية استعادة السيطرة على المناطق المتنازع عليها مع اقليم كردستان، حيث بدأت العملية بدخول كركوك والسيطرة على آبار النفط والمنشآت الحيوية المهمة، فضلا عن السيطرة على جلولاء وقره تبة ومناطق في سهل نينوى.
وزير الداخلية: اصدرنا اوامرا بحماية المواطنين ومقار الاحزاب الكردية