التغيير والجماعة الاسلامية: كردستان امام خطر كبير ومن المحتمل ان تخسر كل شيء

التغيير والجماعة الاسلامية: كردستان امام خطر كبير ومن المحتمل ان تخسر كل شيء

أكدت حركة التغيير الكردية والجماعة الإسلامية، اليوم الخميس، ان اقليم كردستان امام خطر كبير من المحتمل ان يؤدي الى خسارة جميع الأهداف التي حققتها كردستان مع دماء والضحايا وكذلك دموع الاف المناضلين الذين ضحوا من اجل كردستان.

وحملت حركة التغيير والجماعة الاسلامية، بحسب بيان مشترك باللغة الكردية، “الاحزاب في الاقليم مسؤولية المخاطر التي تواجه الإقليم بسبب القرارات الخاطئة منهم، وأن كردستان تواجه مخاطر كبيرة بسبب القرارات السياسية الخاطئة والبحث عن المصالح الشخصية والحزبية”.
وأكد البيان المشترك، ان “القرارات أصبحت تحت سلطة قيادة بعض الأحزاب، ويخرجون كل يوم تحت اسم مستعار دون الاهتمام بالصف الوطني والمصالح العليا لشعبنا”، مضيفاً ان “هناك خطوات خطيرة امام مستقبل شعبنا والتي ساهمت بضياع وعدم الأخذ بأدوار المؤسسات الشرعية في كردستان”.