الحديثي: الحشد الشعبي جزء من المنظومة الأمنية ولا يخضع للأوامر الحزبية أو السياسية

الحديثي: الحشد الشعبي جزء من المنظومة الأمنية ولا يخضع للأوامر الحزبية أو السياسية

أعلن المتحدث باسم الحكومة سعد الحديثي، اليوم الخميس، ان قوات الحشد الشعبي جزء من المنظومة الأمنية العراقية، فيما عد أي حديث عن خضوعها لأوامر حزبية أو سياسية “غير صحيح”.
وقال الحديثي في تصريح ل”الغد برس” إن “كل تحركات ونشاطات الحشد الشعبي تكون تحت أوامر القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي”، مضيفا أن “الحديث عن أن هيئة الحشد الشعبي تخضع لأوامر خارجية وأوامر حزبية وشخصية وسياسية غير صحيح”.

وأضاف أن “كل العناصر والمقاتلين والمتطوعين المسجلين بصورة رسمية في هيئة الحشد الشعبي، هم جزء من المنظومة الأمنية، والجهد العسكري العراقي يخضع لأوامر القائد العام للقوات المسلحة، مثلما يحدث مع منتسبي وزارتي الداخلية والدفاع وجهاز مكافحة الارهاب وكل العناوين العسكرية والأمنية الأخرى”.
وأوضح أن “أي تحرك أو نشاط يقوم به الحشد الشعبي، يكون في إطار إدارة مركزية من قبل القائد العام للقوات المسلحة”.
يشار إلى أن السفير السابق للولايات المتحدة الامريكية في بغداد زلماي خليل زاد، قال في تغريدات له على صفحته بموقع تويتر، أن قائد فيلق القدس الايراني، قاسم سليماني موجود الآن في العراق من اجل دفع الحشد الشعبي للهجوم على محافظة كركوك والتصادم مع قوات البيشمركة، داعيا واشنطن إلى التدخل لمنع وقوع “صراع تحدثه ايران”.