حركة التغيير تطالب بتأجيل استفتاء استقلال كوردستان

حركة التغيير تطالب بتأجيل استفتاء استقلال كوردستان

طالبت حركة التغيير، اليوم السبت، بتأجيل استفتاء استقلال كوردستان المقرر إجراؤه في الخامش والعشرين من أيلول المقبل، لافتة إلى أنها ترى الحوار بين الأطراف السياسية أرضية مناسبة لحل المشاكل العالقة.

وانتهى اجتماع المجلس الوطني لحركة التغيير بعد سبع ساعات متواصلة من الحوارات في مدينة السليمانية.

وأصدرت الحركة بياناً طالبت فيه “بإلغاء نظام إدخار الرواتب لموظفي إقليم كوردستان، مشيرة إلى أن النظام الحالي غير قانوني”، وأشارت إلى “ضرورة العمل بشفافية فيما يخص النفط والغاز ووفق قانون 2 لعام 2015 المقر ببرلمان كوردستان الخاص بتشكيل صندوق كوردستان الخاص بواردات الطاقة”.

كما طالبت حركة التغيير “بتأجيل استفتاء استقلال كوردستان حتى يتم حل الخلافات والمشاكل العالقة”. وفق ما نقله البيان.

كما أوضح البيان، أن ” تفعيل برلمان كوردستان بعد اتفاق سياسي بين الأحزاب والقوى السياسية وتطبيع الأوضاع من أجل أن يواصل البرلمان أعماله في سن القوانين والمراقبة والاستمرار في تعديل قانون رئاسة الإقليم وتطبيق النظام الديمقراطي البرلماني في إقليم كوردستان”، مؤكدة “ضرورة إجراء الانتخابات العامة لإقليم كوردستان في موعدها القانوني المحدد”.

وكان عضو المجلس الوطني لحركة التغيير، شيروان إبراهيم، قد قال عقب انتهاء الاجتماع، لشبكة رووداو الإعلامية: “قررنا عقد لقاء مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني”.

مضيفاً، أن “حركة التغيير جهزت برنامجاً سياسياً جديداً للحوار مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني”، مشيراً إلى أنه “في حال اتفق الجانبين فإن البرلمان سيتم تفعيله”.