نشاطات وزارة الثقافة والسياحة والاثار

مهرجان سعدون جابر

تقيم دائرة الفنون الموسيقية مهرجانا موسيقيا غنائيا للاحتفاء بالفنان سعدون جابر وبمشاركة مجموعة من الأصوات الغنائية المتميزة التي تعيد غناء النوادر من اغاني سعدون جابر وهم: أمل خضير واديبة ونجاح عبد الغفور ووحيد علي وسعد حسين وآخرون، وبمرافقة فرقة بغداد للموسيقى العربية التابعة للدائرة، والتي يقودها في هذا الحفل الفنان إبراهيم السيد.

وذلك يوم الخميس 10 آب الجاري على قاعة الرباط في شارع المغرب.

يبدأ المهرجان الساعة السابعة والنصف مساءا.

والدعوة عامة.

 

 

7/8/2017ِ

 

 

 

رواندزي يستقبل السفير الهولندي ويبحث معه التعاون الثقافي والاثاري بين البلدين

عبر وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد رواندزي عن امله ان تشهد العلاقات بين العراق وهولندا المزيد من التطور في المجالات كافة خصوصا على المستوى الثقافي والتراثي والسياحي وان تكون هنالك مجالات جديدة للتعاون معبرا عن امنياته للسفير النجاح في مهمته وتوطيد وتطوير العلاقات نحو الافضل.

جاء ذلك خلال استقباله للسفير ماتس ولترس اليوم الاثنين 7-8-2017 في مكتبه الرسمي في بغداد.

وجرى خلال اللقاء التطرق الى عدد من القضايا الثقافية والاثارية منها مشاركة العراق في اقامة معرض للاثار العراقية في هولندا حيث اكد رواندزي حرص العراق على المشاركة في المعارض الخارجية للتعريف بالتراث العراقي فمثلما الثقافة والسياحة مهمة في مد جسور العلاقات بين الشعوب فأن الاثار والتراث هي كذلك.

واشار الوزير الى المشاركات العراقية والتي امتدت منذ ثلاثينيات القرن الماضي الى الثمانينيات منه حيث توقفت بسبب الحروب، منوها الى عودة العراق للمشاركة بمعارض الاثار حيث مشاركته الاخيرة في بينالي فينسيا بأربعين قطعة اثرية والتي مازالت مستمرة.

وقال الوزير: ندرك اهمية مشاركة العراق في مثل هذه المعارض ولكن هذه المشاركات تتطلب عدة اجراءت لابد من الاسراع بها مشددا على ضرورة تحديد نوع القطع التي من الممكن المشاركة بها وهذا يتم من خلال التشاور بين المتحف العراقي والهولندي فبدون تحديد القطع واستحصال الموافقات من الجهات لايمكن السماح بالمشاركة وهذا يستغرق بعض الوقت مما يحتم عقد اللقاءات والتشاور على وجه السرعة.

وتطرق رواندزي خلال حديثه مع السفير الهولندي الى مسألة بيع الاثار العراقية والاتجار بها من قبل الصالونات المختصة ببيع الاثار مشيرا الى مراحل التعاون بين الطرفين والى استعادة عدد من القطع وعلى مراحل منها 70 سبعون قطعة عام 2010 و 10 قطع عام 2012 وهي تعود الى قلعة اربيل و61 قطعة اخرى ايضا.

وتحدث الوزير عن مبادرة الاستجابة السريعة التي اطلقتها الوزارة مطلع هذا الشهر وبالتعاون مع اليونسكو لإعادة تاهيل الاثار العراقية في المناطق المحررة مطالبا الجانب الهولندي ان يكون له دور في هذه المبادرة مشيرا الى عقد مؤتمر بهذا الخصوص في شهر تشرين الثاني من هذا العام متمنيا مشاركة الهولنديين في ذلك.

واكد وزير الثقافة ان العراق لوحده لايستطيع التعامل مع ملف الاثار الشائك والمعقد لان حجم الكارثة والسرقة والتدمير كبير جدا وخارج قابليات العراق ماديا وفنيا ولذلك نهيب بالمجتمع الدولي وبمناسبة وجود السفير الهولندي ان يكون لهولندا حكومة ومتاحفا دور في هذه المبادرة.

واشار رواندزي ايضا في حديثه الى عدد من القطع الاثارية التي لم يحسم موضوعها الى الان وهي موجودة في صالونات بيع الاثار في هولندا منوها الى ان المسؤولية الدولية تستوجب اعلام الجانب العراقي بذلك لكي يتمكن الجانب العراقي من اتخاذ الاجراءات اللازمة لايقاف مثل هذه المزادات مطالبا الجانب الهولندي التعاون بهذا الموضوع.

من جانبه اكد السفير الهولندي على ضرورة مد جسور التعاون بين العراق وهولندا وعلى مستوى الثقافة والاثار والسياحة لما لها من اهمية بتوطيد العلاقات بين الشعوب، مشيرا الى اهتمامه بمشاركة العراق والمتحف العراقي بمعرض الاثار في هولندا منوها ان العراق ومنذ العصور القديمة هو حلقة الوصل بين ثقافات وتراث العالم مؤكدا ان المعرض سيعمق العلاقات بين البلدين وهو مهم للترويج للأرث والثقافة العراقية، واضاف، نتوقع ان يحظى المعرض بتغطية اعلامية واسعة في حالة انعقاده وهي تغطية ليست للمتحف بل لكل الاثار والتراث العراقي كما نوه السفير الى ان المتحف الهولندي له النية بأشراك متاحف عالمية اخرى والمساهمة بقطع اثرية عراقية من موجوداتها ومقتنياتها في المعرض ووجود القطع الاثارية العراقية تغني المعرض كثيرا.

واشار السفير الى رغبة هولندا في التعاون بالجانب الاثاري وكذلك تدريب الكوادر العراقية واشار الى اهتمام هولندا بالمؤتمرات التي ستعقدها اليونسكو بخصوص الاثار العراقية.

في نهاية اللقاء الذي حضره وكيل الوزارة لشؤون الاثار قيس حسين رشيد ومدير عام دائرة العلاقات فلاح حسن شاكر ومدير اعلام الوزارة عمران العبيدي ومسؤولة المراسيم اسراء فؤاد، شكر السفير وزير الثقافة على هذا اللقاء المثمر متمنيا للعلاقات الثنائية المزيد من التطور.

 

 

7/8/2017

 

مع تحيات القسم الاعلامي لوزارة الثقافة