فيان سليماني: لست متزوجة وقرار سحب اللقب “غير أخلاقي”

فيان سليماني: لست متزوجة وقرار سحب اللقب “غير أخلاقي”
في اول ردة فعل لها على سحب لقب ملكة جمال العراق لعام 2017 منها، نفت فيان سليماني، ان تكون متزوجة سابقاً، ووصفت أسباب اتخاذ المنظمة المعنية لهذا القرار بـ”الدنيئة وغير الأخلاقية”، موضحةً أنها ستلجأ إلى القضاء.

وقالت سليماني على حسابها على موقع إنستغرام إنه “عندما تقدمتُ لمسابقة ملكة جمال العراق لم يكن هدفي الفوز لهدف شخصي بقدر ما كان حب المنافسة والطموح المشروع بتمثيل بلدي بأحسن صورة مع زميلاتي الوصيفات وكل من شاركت بالمسابقة”.

واضافت “عندما تقدمت للمسابقة كنت قد أبلغت اللجنة المنظمة بأني كنت مخطوبة لشاب عراقي مقيم ومجنس ايرلندي وقد فسخت خطوبتي منه ولم تتم مراسم الزواج وأن الهوية التي أظهروها للإعلام أنا من كنت أبرزتها للجنة وشرحت ظروفها وهي أني كنت على أبواب إتمام أوراقي للحاق به عند إتمام الزفاف الذي لم يحصل لأن من شروط السفر والإقامة في إيرلندا هو ان أكون زوجة بأوراق رسمية أي بمعنى حبر على ورق و لدي ما يثبت فسخ الخطوبة وقبل الدخول بقرار محكمة الأحوال الشخصية في الكرخ”.

ومضت بالقول إن “كل ذلك قد حصل بعلم وموافقة اللجنة وبعلم الأستاذ فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة علماً أن ملكة جمال السليمانية يارجان والمشاركة بالمسابقة والمنافسة كانت متزوجة ومستمرة بالزواج وبعلم اللجنة المنظمة فأي مفارقة هذه”.

وأوضحت أن “السبب الذي دفع المنظمة لإعلان سحب اللقب الذي هو لا يهمني ولا يزيدني قشة إلا من محبة الناس التي عندي بكنوز الأرض فأني سأعلنها وبشكل مفصل وموثق ومنها ما هو غير أخلاقي بهدف دنيء وتجارة رخيصة”، مبينة “سألجأ إلى القضاء وقد أعلمت الاستاذ امير الدعمي باتخاذ الإجراءات القانونية”.

يذكر أن منظمة ملكة جمال العراق، أعلنت أمس الخميس، 3 آب، 2017، تجريد فيان سليماني من لقب ملكة جمال العراق لعام 2017، بعدما اكتشفت “أنها كانت متزوجة خلافاً للقواعد العالمية للمسابقة، الأمر الذي أخفته خلال التسجيل”.

يشار إلى أن الحسناء الكردية، فيان سليماني، (شقيقة وصيفة ملكة جمال العراق لعام 2016، سوزان سليماني) ولدت في 25 تشرين الأول 1993 وهي حاصلة على شهادة البكالوريوس في هندسة الحاسبات والبرمجيات من الجامعة المستنصرية، وتوّجت في شهر أيار الماضي ملكةً جمال العراق من بين 15 متسابقة وصلت إلى المرحلة النهائية في حفل أقيم بالعاصمة بغداد وكان من المقرر أن تشارك في مسابقة ملكة جمال العالم في الولايات المتحدة قبل سحب اللقب منها.