الحكيم: الاعلام يعيش أزمة تسويق المنجزات ويجب توثيق الانتصارات

الحكيم: الاعلام يعيش أزمة تسويق المنجزات ويجب توثيق الانتصارات
أشار رئيس التحالف الوطني السيد عمار الحكيم، اليوم الاحد، الى وجود أزمة تسويق للمنجزات العراقية، تعيشها المؤسسة الإعلامية.
وأشاد رئيس التحالف الوطني، خلال لقائه عدداً من الإعلاميين الحربيين، “بعمليات الحشد الشعبي وما تحقق من تحرير مساحات شاسعة من الأراضي، لاسيما الحدود السورية”.
وتطرق، الى “جولته العربية الاخيرة وحديث الملوك والرؤساء حول الحشد الشعبي واعجابهم بالانتصارات”، مشيرا الى “التحديات التي واجهت بغداد ما قبل فتوى المرجعية الدينية العليا بالجهاد الكفائي، وحجم المخاوف والارباك الذي سببته عصابات داعش”.
ولفت الى “الانفتاح الاعلامي في العراق ما بعد 2003 والكم الهائل من وسائل الاعلام ومالها من تأثير على المجتمع العراقي”، منوها الى “وجود ازمة تسويق تعيشها المؤسسات الاعلامية للمنجزات العراقية على صعد اقتصادية وسياسية وامنية”.
واعرب السيد عمار الحكيم، عن اعجابه بـ “الروح الشبابية في الاعلام الحربي واصرارهم على نقل الكلمة من ارض المعركة برغم المخاطر”، مؤكدا على “ضرورة ابراز الجهود الانسانية للحشد الشعبي والتعامل الانساني مع النازحين ورفض السلبيات وتطويق المواضيع التي تسيء للحشد”.
واكد السيد عمار الحكيم على أهمية “تكثيف الجهد لتوثيق الانتصارات المهمة والاستفادة منها ما بعد الحرب بأفلام ووثائقيات وبرامج”.
وشدد على “ضرورة اذابة الخلافات التي يحاول البعض انشاءها ما بين قوى الحشد الشعبي وقيادات السياسة”، منوها الى “تكامل الجهود لمحاربة اصحاب الفكر الالحادي وبين احتياج العراق لحشد فكري وثقافي”.انتهى